The Scout.org website uses "cookies", both internal and from third parties. Cookies are small text files placed on your end user device and help us to distinguish you from other users, to enhance your experience on scout.org. If you continue, we'll assume that you are happy to receive cookies on our website. You can change your browser's cookie settings at any time. To find out more about how we use cookies and how to manage your browser settings read our Cookies Policy.

Проект

كشافة فلسطين في خدمة الصائمين في المسجد الاقصى 2013

28. Янв 2014

على خطى أجدادنا الأماجد نمضي إلى الفخار …و مثلهم نبني بكلّ ساعد ليعمر القفار، يرددون سوية ، يعتمرون ملابسهم الكشفية الخاصة بالخدمة ،متجددة في كل عام ،يهرولون أفواجا ومجموعات ، يصلون حواجز الاحتلال الاسرائيلي المحاصرة للقدس مبكرين، يزيلون جدار العزل بأقدامهم ، يستجمعون تشكيلاتهم بعد كلمة توجيهية من القائد يغادرون الى مواقعهم ، وتبدأ الخدمة .

من مختلف مفوضيات الوطن ( المحافظات الشمالية ) أنهت مفوضية كشافة ومرشدات محافظة القدس وبالتعاون مع جمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية خطتها لليوم الاول في "مشروع خدمة الصائمين في المسجد الأقصى " بنجاح وقوة، حيث توافد فجراً ما يزيد عن 700 من منتسبي الحركة الكشفية الفلسطينية بدؤوا يومهم في الجمعة الاولى من رمضان متسلحين بالوعد والقانون والانتماء لهذا الوطن مستحضرين المفهوم الحقيقي للكشافة في خدمة وتنمية المجتمع ، وتوزعوا وفق قطاعات تم تحديدها مسبقاً وفق مهمات محددة حسب ما تم ترتيبه وتنظيمه في الورشات الخاصة بذلك في الايام السابقة، و روعي فيها التزام الكشاف بسعة الصدر وتحمل المشقة والثبات والتدخل في الازمات .

وفي كلمته لهم حث القائد محمد ابو صوي من مفوضية القدس المشاركين في المشروع على العمل بروح الفريق الواحد متحلين بالأخلاق والتفهم للحالة النفسية للمصلين وان الكشاف في نشاطه في القدس يقدم صورة جميلة ومشرفة للحركة الكشفية الفلسطينية ، واثنى القائد سعيد عطون على التجارب السابقة للخدمة ودعا المشاركين للالتزام في مواقعهم ووزع المهمات عليهم.

وممثلاً عن قيادة جمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية أشاد القائد محمد عبد الوهاب بالدور التاريخي للحركة الكشفية الفلسطينية في الخدمة في الاقصى وما يشكله مشروع الخدمة من دور هام وفعال في خدمة الفلسطينيين بعد عنائهم من الحواجز والمعابر وكذلك ما يسوقه هذا المشروع امام المجتمع الفلسطيني في تحسين صورة الحركة الكشفية الفلسطينية .

وتلعب الكشافة سنوياً دوراً كبير في خدمة الصائمين فهي تهيء الفرصة لعدد كبير من الناس لتأدية واجباتهم الدينية والاجتماعية من خلال التنظيم للساحات بالإضافة إلى تنظيم العمل والأماكن مما يخفف من الازدحام أثناء الصلاة ويساعد أيضاً في توفير الأمن والسلامة للمصلين و يحد من الإصابات التي يتعرض لها المصلون وكبار السن خلال الخروج من البوابات، وكذلك رش الماء على المصلين وتقديم الخدمات المختلفة لهم كالإرشاد والمساعدة ، و تابع سير العمل في المشروع رئيس الجمعية القائد محمد جميل سوالمه وكل من اعضاء اللجنة التنفيذية القائد مفيد البرق منسق الجمعية في مشروع خدمة الصائمين والقائد نزار الشيخ وشارك كل من القادة (القائد عبدالله كنعان ، القائد رياض عميره ، القائد ماهر محيسن، القائد وجيه الزعانين ، القائد بلال خنافسه، القائد حمزه الرفاعي، القائدة اريج فراح ، القائد محمود ابو خليل) وقادة المجموعات الكشفية في محافظة القدس ..

و زار مقر الكشافة كل من وزير و محافظ القدس عدنان الحسيني والاخ أحمد الرويضي مسؤول وحدة القدس في ديوان الرئاسة و الشيخ عزام الخطيب مدير دائرة الأوقاف الاردنية وكل من أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني الدكتور عزام سلهب و د. مصطفى البرغوثي ومحمد عبد ربة مراسل اعلام للصحف الفلسطينية والعديد من الشخصيات ومسوؤلي المؤسسات الفلسطينية في القدس .

وشارك في قيادة وفود المفوضيات المختلفة كل من القادة ( القائد رسلان تيم رئيس لجنة المراحل في المحافظات الشمالية ، القائدة عبير عسقلان المفوضة الارشادية في نابلس ، القائدة مي عبد الهادي منسقة الفريق الوطني لرسل السلام والقائد محمد خشان رئيس مفوضية أريحا والقائد زين الدين التكروري عضو مفوضية الخليل والقائد عمر الحايك من مفوضية رام الله والباحث في تاريخ الكشافة الفلسطينية الاخ نمر يزبك من الناصرة ) .

وقام بالتغطية الاعلامية فريق الاعلام الكشفي الفلسطيني في الأقصى برئاسة القائد بهاء عليان وعضوية كل من القادة عبد الله بدارنة و عمار ازغير و عبد الله عريقات وأحمد البكري و رايه فطاير وباسل منصور، ونعمان سلهب

وقد شاركت في خدمة المصلين على معبر قلنديا مجموعة الحق الكشفية في حين وجهت بعض المرشدات رساله تضامن و تحية الى كشافة و مرشدات فلسطين في سوريا.